كيف أجعل زوجي يعترف بكذبه؟

كيف أجعل زوجي يعترف بكذبه؟

كيف اتصرف مع الزوج الكذاب؟

قد يلجأ الرجل إلى الكذب على زوجته، في كثير من الأحيان، ولأسباب متعددة ومختلفة، قد تكون لعدم إثارة المشاكل أو للهروب من مواجهة الزوجة، أو بسبب رغبته في عدم إبلاغها بأمر معين.

طرق التعامل مع الزوج الكذاب

التعامل مع الزوج الكذاب من أصعب المشاكل التى تواجه الحياة الزوجية، فالتأقلم مع الزوج الكذاب يحتاج للكثير من الصبر الحنكة والذكاء، وقد يكون هذا عيبا فى شخصيته يصعب إصلاحه، وإن لم تكتشفه قبل الزواج فإنه يصعب التراجع ولابد من التأقلم مع الوضع والتعامل معه، لذا نقدم بعض الخطوات للتعامل مع سلوك الكذب ومحاولة تعديله.

النصح بلطف دون تأنيب أو عتاب 

حاولي فتح باب الحديث في وقت مناسب ودون الهجوم على الزوج أو مواجهته بكذبه ومنحه وقتا كافيا للرد، ويجب عليكي عدم الإكثار من  اللوم والتأنيب وإن حاول الهروب من الرد بأي  حجة بل اتركيه يهرب قليلا ثم أعيدي فتح الحوار معه ولا تدخلي فى جدال وشجار معه كي لا تتأثر الحياة الزوجية أكثر.

بناء علاقة زوجة تتسم بشعور بالأمان بين الزوجين

بناء علاقة مبنية على الطمأنينة والأمان العاطفي، تشعري الزوج بأن كلماته لن تأخذ كسلاح ضده، أو أنها قد ستستخدم للتقليل من شأنه أو إحباطه في وقتٍ لاحق، أو أن يتم رفضه فإنه سيصبح أكثر انفتاحاً ومن المرجح أنه سيخبر زوجته بأكثر مما قد تتوقع وبتالي يبتعد عن الكذب.

كيف أتجنب إغضاب الزوجي

لا بد  من  الابتعاد عن أسباب الغضب وردود الفعل السلبية للزوج، فذلك من شأنه أن يدفع الزوج لتجنب الحديث والتهرب منه، أو التحدث بأسلوب أكثر انفعالاً وغضباً، وفي الحالتين لن يصل الطرفين للنتيجة المطلوبة.

أهمية المصارحة بين الزوجين : كيف أخلي زوجي يصارحني؟

المصارحة بين الزوجين لها أهمية كبيرة لا يمكن التغاضي عنها، فهي تمكن الزوجين من فهم بعضهما بشكل أنجح وأبسط بعيداً عن سوء التفاهم والتخمينات الخاطئة وتبعاتهما على الحياة الزوجية:

تمكن الصراحة الزوجين من فهم بعضهما البعض بعمقٍ أكثر، مثلا عند الحديث عن المشاعر والأحلام والأهداف والمخاوف، يتمكن الزوج والزوجة من معرفة الآخر بشكلٍ أفضل من الاعتماد فقط على السلوكيات والتصرفات الخارجية التي قد تفهم بشكلٍ خاطئ في الكثير  من الأحيان.

بناء الثقة بين الزوجين وخلق الأمان الداخلي، مما يعني وضع أساساً قوياً ومتيناً لهذا الزواج، الذي يمكنهما من مواجهة المشاكل التي قد تطرأ على حياتهما بسبب الظروف والتغيرات، ولا تترك للقلق حيزاً في الحياة، وبالتالي الشعور بالرضا اتجاه شريك الحياة. يتجنب معظم الأزواج في بعض الأحيان النقاش في مواضيع معينة أو ربما يميلون لإخفاء الأسرار؛ وذلك لتخوفهم من ردة فعل أزواجهم، وللأسف كلما زادت المدة التي يحتفظ بها الشريك بهذه الأسرار ويتجنب النقاش فيها كلما زاد قلقه حيال الأمر، وبُعده عن الشريك.

إختيار الوقت المناسب للحديث حول كذب الزوج

لا تتحدثي مع زوجك وأنتي في حالة غير مناسبة، أو المكان غير مناسب، أو بعد عودة الزوج من متاعب الحياة مثل العمل، بل يجب إجاد زمان ومكان يناسب الطرفين كي لا تأثر الظروف الخارجية في هذا النقاش المهم وبتالي تأخد العلاقة الزوجية إلى صراعات  أخرى أنتم في غنا عنها.

229 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.